يأخذ الطلبة في هذه المرحلة مواد دراسية تأسيسية تهيؤهم للمراحل المقبلة، كما وتتيح لهم الفرصة لإظهار مواهبهم ومهاراتهم في الإتصال والقيادة وذلك من خلال الأنشطة المنهجية واللامنهجية ، فنساعد طلبتنا على تنمية مهاراتهم الأساسية منذ البداية واستغلالها لإيجاد وإستحضار الأفكار والمعلومات لأنفسهم من خلال المواد اللامنهجية أيضاً مثل الرسم والموسيقى والدراما والرياضة..
كما يتضمن الفصل الدراسي أنشطة عديدة وبرامج تكنولوجية ومشاريع تعزز عملية الفهم والاستيعاب وتوسع معرفة الطلاب وإدراكهم ليخوضوا أفضل التجارب العلمية .


حيث تقوم الهيئة التدريسية باستخدام وسائل متعددة ومتنوعة في التقييم لمساعدة الطلاب على التعرف على مستواهم الأكاديمي، ووضع خطط
 لمساعدتهم في التطور والتقدم والتميز العلمي، كذلك في مدرسة النابغة الصغير نشجع الطلبة ليتحملوا مسؤولية سلوكهم الخاص لما فيه من مردود إيجابى في رفع لمستوى ثقتهم بأنفسهم .